أخبار عربية وعالمية

وزير الإعلام اللبناني: حل مشكلة اللاجئين إما بالعودة إلى سوريا أو بلد ثالث

صرّح وزير الإعلام اللبناني “زياد مكاري”، إنّ “حل مشكلة اللاجئين إما بالعودة إلى سوريا أو بالذهاب إلى بلد ثالث”.

وأضاف “مكاري”، “ليت الأمر بهذه السهولة، فالموضوع بحاجة إلى حلّ سياسي مع سوريا، ورفع العقوبات عنها، وأن يقتنع المجتمع الدولي بأنّ معظم الأراضي السورية أصبحت آمنة”.

وبالسياق، أعربت مفوضية الأمم المتحدة لشؤون اللاجئين، عن دعمها حق اللاجئين السوريين بالعودة طوعاً إلى بلادهم متى اختاروا ذلك، وفق المبادىء الدولية وعدم الإعادة القسرية.

وأوضحت المتحدثة باسم المفوضية في لبنان “دلال حرب”، إن معظم السوريين يعبرون عن رغبتهم بالعودة إلى سوريا، لكن قرارهم يستند إلى عوامل عدّة، بما فيها السلامة والأمن والسكن والوصول إلى الخدمات الأساسية وتأمين سبل العيش في بلادهم.

وبينّت أن مفوضية اللاجئين مستمرة بالتعاون مع المديرية العامة للأمن العام في لبنان، التي تسهل عودة اللاجئين السوريين الذين لديهم رغبة في ذلك، عبر تسجيل أسمائهم.

وأفاد مختار بلدة العزونية في قضاء عاليه، بأنّ الجهة المنفذة لجريمة مقتل المواطن اللبناني، لا تزال مجهولة والمعلومات حول اتهام سوريين بها غير دقيقة.

ومن جهته، نفى رئيس بلدية جبيل اللبنانية أنباء طرد أطفال سوريين من مدارس في بلدة جبيل، مشيراً إلى وجود مدرسة واحدة يتعلم فيها سوريون، ولم يتم الإبلاغ عن وقوع أي حادثة فيها.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى