رياضة

ميسي يقود الارجنتين الى فوز ثمين أمام الاكوادور بالتصفيات المؤهلة لكأس العالم 2026

بهدف رائع من ركلة حرّة، قاد النجم ليونيل ميسي منتخب الارجنتين بطل العالم الى الفوز في المرحلة الافتتاحية من تصفيات أميركا الجنوبية المؤهلة الى كأس العالم لكرة القدم 2026 وذلك على حساب الاكوادور 1-صفر في بوينوس أيريس.

أمام حشد جماهيري بلغ 80 ألفًا، سجّل ميسي الذي قاد الارجنتين الى لقب كأس العالم للمرة الثالثة في تاريخها العام الماضي في قطر هدف الفوز في الدقيقة 78.

وفيما لم يؤكد قط ميسي استمراره مع المنتخب الوطني حتى مونديال 2026، الا أنه أثبت مرة اخرى أنه الروح النابض لفريقه من خلال هدفه الحاسم الذي منح النقاط الثلاث لفريق المدرب لويس سكالوني.

وحصل لاوتارو مارتينيس على خطأ في منطقة حسّاسة خارج منطقة الجزاء بأمتار قليلة في الدقيقة 78، وتمكن لاعب انتر ميامي الاميركي من التنفيذ بطريقة مثالية بعدما اصطدمت كرته من ركلة حرّة في القائم ثمّ مباشرة داخل المرمى.

وبهذا الهدف، عادل ميسي رقم زميله السابق في برشلونة الاسباني الاوروغوياني لويس سواريس كأفضل هدافي تصفيات أميركا الجنوبية على الإطلاق، برصيد 29 هدفًا.

وهيمن الـ “ألبيسيليستي” على الاستحواذ ضد الاكوادور المتمركزة دفاعيًا، حيث اقتصرت مساعيها الهجومية على الهجمات المرتدة.

وستلعب الارجنتين مباراتها الثانية على أرض بوليفيا الثلاثاء المقبل.

وفي مباراتين أخريين، تغلبت كولومبيا على ضيفتها فنزويلا 1-صفر، فيما تعادلت البيرو امام مضيفتها الباراغواي سلبًا.

وتقام الجمعة مباراتان، حيث تلعب الأوروغواي مع تشيلي في مونتيفيديو، بينما تستهل البرازيل الفائزة بكأس العالم خمس مرات مشوارها باستضافة بوليفيا في بيليم.

وتدخل البرازيل التصفيات في حالة من الترقب، مع مدرب جديد هو فرناندو دينيز الذي تولى المسؤولية خلفا لسلفه تيتي في أعقاب خروج السيليساو من ربع نهائي كأس العالم أمام كرواتيا العام الماضي.

وشهدت استعدادات البرازيل للتصفيات استبعاد جناح مانشستر يونايتد الانكليزي أنتوني بعد الكشف عن اعتداء على صديقته السابقة. وتم استبدال أنتوني الذي نفى هذه المزاعم، بمهاجم أرسنال غابريال جيزوس.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى