أخبار عربية وعالمية

مقترحات لترحيل اللاجئين السوريين من السجون اللبنانية

قدم رئيس “التيار الوطني الحر” اللبناني “جبران باسيل” مقترحات لاتخاذها ضد اللاجئين السوريين، ومنها ترحيلهم من السجون اللبنانية وترحيل كل سوري يدخل الحدود من المعابر غير الشرعية.

وأضاف “باسيل”، ترحيل كل عامل سوري مخالف لقانون العمل بقرار من وزير العمل، ونزع صفة نازح ووقف مساعدة كل سوري غير مطابق لشروط النزوح، وطر البلديات من نطاقها لكل سوري مخالف للقوانين.

وبالسياق، أفادت صحيفة “الشرق الأوسط”، بأنّ لبنان يعول على تبدل ما أو موقف جديد قد يصدر من الاتحاد الأوروبي خلال مؤتمر بروكسل، لاعتبار بعض المناطق في سوريا “آمنة” وإمكانيتها لاستقبال اللاجئين.

وذكرت مصادر إعلامية لبنانية، بوجود عملية تطويق “للنازحين السوريين” في منطقة بلدة العزونية قضاء عاليه، بهدف تهجيرهم منها، جرّاء العثور على مواطن لبناني مقتول والمتهمين يحملون الجنسية السورية، وسط اتخاذ الجيش اللبناني سلسلة إجراءات أمنية منعاً لتفاقم الوضع.

ومن جهته أكدّ النائب اللبناني “إيهاب مطر” في تصريحات صحفية، أنّ النظام السوري لا يرغب بعودة اللاجئين، وكل المحاولات اللبنانية الرسمية وغير الرسمية لم تأتِ بنتيجة.

وذكر “مطر”، “ليس كل السوريين في لبنان نازحين فكل من يدخل سوريا أو يخرج من معابرها الشرعية ليس نازحاً”.

وتستمر عمليات التضيق والتحريض ضد السوريين في لبنان، على خلفية مقتل “باسكال سليمان” القيادي في “حزب القوات اللبنانية”، في حين أكدّت تقارير إعلامية لبنانية أنّ لبنان تلقى رفضاً أوروبياً قاطعاً لإجراءات الحكومة والاعتداء على السوريين.

وكانت قد أكدّت بوقت سابق، عدّة تقارير أممية وإعلامية خلال الفترة الماضية، بخطورة عودة اللاجئين السوريين إلى بلادهم، في ظل الظروف الأمنية السائدة، التي تهدد حياتهم وسلامتهم.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى