أخبار محلية

محافظة دمشق تخصص 11 ساحة للبسطات وتبحث مواقع اضافية بديلة

كشفت محافظة دمشق عن تخصيص 11 ساحة للبسطات، 65 بالمئة منها لذوي الشهداء ومصابي الحرب والمعوقين، مشيرة إلى أنها تبحث مواقع اضافية في الوقت القريب.

وقال مدير الأملاك العامة في المحافظة حسام الدين سفور، في تصريح لصحيفة “الوطن”، إنه تم تخصيص 11 ساحة للبسطات لإشغالها من ذوي الشهداء ومصابي الحرب وذوي الاحتياجات الخاصة بنسبة 65 بالمئة، إضافة إلى تخصيصها للمواطنين الراغبين بتقديم الطلبات للحصول على الإشغال بشكل رسمي عبر المحافظة.

واشار الى انه يتم البحث عن مواقع أخرى بديلة للتوسع بعدد الساحات في أحياء بدمشق مثل برزة وحي الزهور وحاميش ونهر عيشة وكراج صيدنايا في الزبلطاني..

ويأتي ذلك بعد مطالبات مواطنين بضرورة ايجاد مواقع للبسطات وتخصيص اماكن وأسواق شعبية، ليستفادوا منها باعتبار البسطات تشكل مصدر رزق لهم، في ظل ارتفاع أجور المحال التجارية والتكاليف الإضافية.

وبدأت محافظة دمشق، مطلع أيار، بإزالة الاشغالات والبسطات غير النظامية على الأرصفة والطرقات، نظرا لما تسببه من ازدحام ومضايقات لحركة مشاة المواطنين ومرور السيارات، إلا أن ظاهرة البسطات انتشرت على الأرصفة من جديد في دمشق، بعد أيام قليلة من الحملة التي نفذتها السلطات لإزالتها.

وألغت المحافظة تراخيص الأكشاك في عام 2022، وتمت إزالة أكثر من 200 كشك مخالف في عدة مناطق، ونتيجة الاعتراضات تم التمديد لذوي الشهداء وجرحى الحرب لعام اضافي ينتهي مع نهاية العام الجاري.

واشتكى أصحاب الأكشاك في عدة مناطق من إغلاق أكشاكهم من دون سابق إنذار، باعتبار أنها تمثل مصدر رزق للكثير من العوائل.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى