إقتصاد

مؤسسة الدواجن: خسائر بقطاع الدواجن بسبب البيض المهرب من لبنان الى سوريا

أرجع مدير عام مؤسسة الدواجن سامي أبو الدان، سبب الخسائر التي طالت قطاع الدواجن، الى تهريب البيض من لبنان الى سوريا.

وقال ابو الدان في تصريح لصحيفة “الوطن”، إن انخفاض سعر البيض اثر سلباَ على المربين، حيث أصبح البيض يباع بالشوارع وعلى البسطات بكميات غير مدروسة لأنواع لا تخضع للرقابة.

واضاف ان السعر الحالي للبيضة الواحدة انخفض بنحو 200 إلى 250 ليرة سورية بالحد الأدنى وفق أسعار النشرة الصادرة عن وزارة التجارة الداخلية ، أي أن الأسعار متدنية وأقل من سعر التكلفة، وهو أمر في غاية الخطورة حتى إن سعر صحن البيض قد تراوح بين 35 إلى 38 ألف ليرة سورية، معتبراً أن دخول هذه الكميات الكبيرة ساهم بانخفاض الأسعار التي تسبب خسائر طالت القطاعين العام والخاص.

واعتبر ان تهريب البيض اثر في استقرار أسعاره، على الرغم من وجود اكتفاء ذاتي من الإنتاج المحلي.

وكان مدير عام المؤسسة أكد أن المؤسسة تسعى إلى زيادة طاقتها الإنتاجية وخاصة بعد منحها سلفة مالية بقيمة 40 مليار ليرة ستحقق الاستقرار في تأمين الأعلاف، منوهاً بأن خطة المؤسسة لهذا العام إنتاج نحو 150 مليون بيضة بزيادة 28 مليون بيضة عن العام الماضي.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى