أخبار محلية

خبير اقتصادي: الموظفون السوريون يعيشون تحت خط الفقر العالمي

أفاد الخبير الاقتصادي “عقبة الرضا”، بأنّ كل موظفي القطاع العام في سوريا يعيشون أدنى من خط الفقر العالمي، و90‎% من موظفي القطاع الخاص يعيشون نفس الحالة.

وبحسب وسائل إعلام محلية، ذكر “الرضا”، “إنّ كل شيء أصبح محرراً عند حكومة دمشق باستثناء الرواتب، التي لا تكفي، خاصةً مع ارتفاع أسعار الأدوية، وتدني جودة التعليم والصحة”.

وأوضح أنّ الحد الأدنى للأجور في سوريا اليوم 279 ألفاً ما يعادل 20 دولار، والحد الأعلى يصل إلى مليون ونصف ليرة سورية ما يعادل 107 دولار، في حين تحتاج الأسرة السورية بالمتوسط إلى 5 ملايين ليرة سورية للإنفاق على السلة الغذائية فقط.

ودعا “الرضا”، إلى إعادة النظر والتفكير خارج الصندوق بخصوص الرواتب.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى