أخبار عربية وعالمية

حملة أمنية تستهدف شبكة تهريب من السوريين في ألمانيا

ألقت الشرطة الألمانية، يوم الثلاثاء الماضي، القبض على عدد من اللاجئين السوريين بعد تنفيذ حملة مداهمات على ثلاث ولايات ألمانية للقبض على شبكة تعمل على تهريب البشر إلى ألمانيا عبر الشاحنات.

وبحسب وسائل إعلام، فإن الشرطة الألمانية وفي إطار عملياتها لمكافحة شبكات تهريب البشر نفذت مداهمات في ثلاث ولايات ضد شبكة يشتبه بتهريبها للبشر وألقت القبض على سوريين اثنين فيما يجري البحث عن خمسة سوريين متهمين أيضاً.

ووفقاً للتحقيقات فإن المجموعة التي يجري البحث عليها، متهمة بتنظيم عمليات تهريب ما لا يقل عن 115 شخصاً إلى ألمانيا، حسب ما أفادت به النيابة العامة في مدينة دريسدن والشرطة الاتحادية في مدينة هاله زاله.

وتحقق النيابة العامة بحسب المصادر في سبع حالات على الأقل للاشتباه بوجود عصابة وعمليات تهريب تجارية للأجانب، مشيرةً إلى أن عمليات الاعتقال تمت في مدينتي لايبزيغ وشفاينفورت.

وتقول النيابة إن التحقيقات تتركز على خمسة متهمين سوريين تتراوح أعمارهم بين 19 و26 عاماً، ويعتقد أنهم نظموا عمليات التهريب منذ حزيران 2023، بعد الاتفاق مع سائقين لنقل المهاجرين وتهريبهم من صربيا أو سلوفاكيا إلى ألمانيا.

واستندت النيابة على تقرير المحققين الذين أكّدوا في تقريرهم أن المتهمين اتبعوا ظروف نقل “غير إنسانية” وخطيرة و”مهددة للحياة”، حيث تم حشر المهاجرين في شاحنات مغلقة، وكان من بينهم أمهات مع أطفال صغار تقل أعمارهم عن عامين.

وبحسب الإحصائيات الصادرة عن وزارة الداخلية الألمانية، في الأشهر الخمسة الأولى فقط من عام 2023 تم اعتقال نحو 1000 مهرب حتى شهر حزيران.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى